أحدث التدوينات

[M]

شريحة كبيرة من عمال معامل الطابوق في ميسان معاناة لاتحدها حدود

[M]

ميسان تكثف إجراءاتها لمكافحة تجارة وتهريب المخدرات

[M]

اطلاق العيارات النارية العشوائية وجدلية التقليد وثقافة الوعي وإجراءات القوات الأمنية

[M]

رغم الأزمة المالية ميسان شهدت انجاز المشاريع النوعية خلال العام الماضي

[M]

واردات منفذ الشيب بين ضياع الاقتصاد وصراع المصالح وعشائر تتقاتل على المغانم في ظل غياب السلطة

[M]

قانون الأحوال الشخصية بين إنسانية المرأة والتلاعب بها كسلعة والسعي للحفاظ على وحدة الأسرة

[M]

محافظة ميسان تطالب بتنفيذ حملة شعبية وطنية لتبليط (طريق الموت) في العمارة

[M]

أكثر من 84 ألف زائر وافد دخلوا منفذ الشيب الحدودي في ميسان لاداء الزيارة الاربعينية

[M]

الصيدليات بين تباين أسعار الأدوية والمتاجرة بصحة المواطن

[M]

إدراج اهوار الجنوب ضمن لائحة التراث العالمي ضمان لحقوق العراق المائية والاثارية والموارد الأخرى

أرشيف التصنيف ‘حوار’

سندريلا الشكرجي اصغر فنانة تشكيلية في ميسان: الألوان هي الموسيقى التي تبعث على الامل

05 أكتوبر 2013
بواسطة في حوار مع (0) من التعليقات و 5064 مشاهدة
img

حاورها :ماجد البلداوي/ تعد الفنانة التشكيلية الشابة سندريلا الشكرجي اصغر فنانة تشكيلية في محافظة ميسان وتستطيع من خلال أول نظرة إلى لوحاتها ان تستشعر تلك الطاقة الفنية الواعدة التي تتعامل مع الألوان ببراعة وقدرة على الإمساك بخيوط موسيقى الألوان وفي لوحاتها تجسد الطفولة العراقية المعذبة من خلال قدرتها التصويرية بالألوان. التقينا بها في منزلها الذي تحول إلى مرسم تتوزعه اللوحات والأزهار المتناثرة في كل مكان. * :كيف نمت عندك موهبة الرسم ياسندريلا؟ ـ : نمت وأنا عمري12 سنه كان والدي يجلب لي علب الألوان المختلفة والورق الأبيض بعد ان شعر ان لي قدرة على الاهتمام من خلال مشاركاتي في معارض الرس...

/ تبارك كامل/ اصغر مذيعة : يجب ان يكون التلفزيون صاحب رسالة تربوية هادفة في الظروف الصعبة

05 أكتوبر 2013
بواسطة في حوار مع (1) من التعليقات و 2259 مشاهدة
img

    حاورها /ماجد البلداوي/   تعد تبارك كامل الساعدي اصغر مذيعة عراقية في تلفزيون ميسان وربما في عموم العراق فهي تطل علينا أسبوعيا ببرنامجها/ واحة الأطفال/ الذي يتابعه الأطفال والكبار كل يوم خميس بشغف كبير لما يمتلك من قدرة على استقطاب المتلقي حتى أصبح من أحب البرامج لأطفال ميسان. وتبارك كامل ابنة / 12/ ربيعا بصوتها الهادي ولغتها العربية السليمة أكدت قدرتها على الوقوف أمام سلطة الكاميرا التلفزيونية بوجهها طفولي الهادئ الذي ينضح بالبراءة. زرنا محطة تلفزيون ميسان وفوجئنا بهذه الموهبة الإعلامية التي كانت ترد على مكالمات المشاهدين الهاتفية التي تردها من جميع إنحاء المحافظة بلباقة وقدرة وكأننا...

الشاعر حامد حسن الياسري: محررو الصفحات الثقافية تنقصهم الخبرة والدراية بحقيقة المشهد الأدبي

05 أكتوبر 2013
بواسطة في حوار مع (0) من التعليقات و 1751 مشاهدة
img

    /حاوره ماجد البلداوي/ حامد حسن الياسري شاعر ميساني استطاع ان يثبت قدرته الشعرية من خلال منجزه الشعري الكبير انه شاعر يعتمد اللغة البسيطة ولم يعمد إلى الضبابية او أسلوب اللعب بالكلمات او القفز على الأشكال الشعرية قصائده تنضح عذوبة وبساطة ودهشة وعمق وتألق. زرناه إلى منزله وحدثنا عن ملامح تجربته:" *متى أحسست بجمرة الشعر؟ ـ :منذ الدراسة المتوسطة كان هم الشعر يطاردني وحاولت عدة مرات ان أشارك في مهرجانات وجلسات شعرية حتى نضجت تجربتي الشعرية وبدأت قصائدي تذاع عبر إذاعتي بغداد وصوت الجماهير من خلال البرامج الثقافية. *: ومتى كانت الولادة الأولى لقصائدك؟ ـ : صدرت مجموعتي الشعرية الأولى إقبال...

شوكت الربيعي فنان تشكيلي يوثق الطفولة ويرسم ببوصلته النقدية ملامح الفن التشكيلي

04 أكتوبر 2013
بواسطة في حوار مع (0) من التعليقات و 4979 مشاهدة
img

  /حوار: ماجد البلداوي/ استطاع الفنان والناقد التشكيلي شوكت الربيعي ان ينجح بتحديد ملامح الفن التشكيلي العراقي والعربي عبر فتوحاته الفنية والنقدية التي رسمت معالم هذا الفن. ولعلنا نجد صعوبة في إحصاء انجازات هذا الفنان الشامل الذي نجح في رسم الخارطة التشكيلية للعالم العربي من خلال كتاباته النقدية عبر الكتب التي أصدرها والتي تربو على العشرين كتابا شخصيا ومشتركا ومن خلال المقالات التي نشرها في المجلات والصحف العراقية والعربية ومواقع الانترنت وعلى صعيد واسع وكذلك إسهاماته الجادة والواضحة في إعداد وتقديم عدد من البرامج التلفزيونية والإذاعية وإشرافه على الصفحات الفنية والثقافية في المجلات والصحف ...

الشاعر حسين الهاشمي: القصيدة هي مفاجأة كل يوم نستيقظ فيه وعلينا الالتفات إليها بأفق مفتوح

27 أغسطس 2013
بواسطة في حوار مع (0) من التعليقات و 1104 مشاهدة
img

/ حاوره ماجد البلداوي/   فاز الشاعر العراقي حسين الهاشمي بجائزة – ناجي نعمان _ الإبداعية الدولية _ 2009 ، وكان قد بلغ عدد المرشحين المتقدمين لنيل الجائزة 781 مشتركا ، جاؤوا من تسع وأربعين دولة وكتبوا في 22 لغة ، وحسين الهاشمي استطاع أن يخطو بثبات ليستمطر غيمة في سماء الشعر ، ولعله نجح من بين مجايليه من الشعراء العراقيين في أن يكوّن بصمة خاصة في التجربة الشعرية ؛ والتي حققت له حضورا خاصا في مساحة الإبداع ، إضافة إلى حصوله على العديد من الجوائز الإبداعية في داخل وخارج العراق ، رغم الظروف الصعبة التي واجهها كجريح حرب حمل عكازه الأليف منذ نهاية الثمانينيات ، ولكنه يبدو أكثر اتزانا ووقارا وتميزا ...

الفنان كاظم فندي: الغناء الريفي عافية الأغنية العراقية

14 أغسطس 2013
بواسطة في حوار مع (0) من التعليقات و 2840 مشاهدة
img

  ماجد البلداوي:// ربما لايحتاج فنان مثل كاظم فندي الى مقدمة تعريفية عن تجربته الفنية لان رصيده الكبير من الاعمال اللحنية والغنائية كفيل باعطاء صورة واضحة المعالم عن ملامح تجربته التي امتدت منذ السبعينات حتى الان. فقد شكل الفنان الملحن كاظم فندي مع الثنائي سعدن جابر المطرب المبدع سعدون قاسم شاعر الاغنية مثلثا ابداعيا اسهم في بلورة تجربة ناجحة خرجت علينا بنتاجات ترقى الى مستوى ذائقة المتلقي العراقي والعربي. ان/113 / اغنية منها/88/ اغنية عاطفية و/29/ اغنية وطنية عدا اغاني المسلسلات الاذاعية والتلفازية والاوبريتات هي شاهد على غزارة الفنان فندي الذي امتاز بروحية غنائية حديثة وعذبة يمتزج به...

/14/ مصورا في عائلة واحدة .. سميرة مزعل أول مصورة فوتغرافية في العراق

17 يوليو 2013
بواسطة في حوار مع (0) من التعليقات و 2652 مشاهدة
img

ماجد البلداوي/ منذ صغرها حملت سميرة مزعل كاميرتها على كتفها مثلما تحمل الأم طفلها الوحيد لتقف بجدارة أمام تحديات الزمن وتصطف مع الرجل لتمارس هذه المهنة الشاقة.. إنها أول امرأة عراقية تقف خلف الكاميرا الشمسية كما يفعل الرجال.. لتكسر طوق أنوثتها وتواصل رحلة البحث عن التعب.. وسميرة مزعل/ 55 عاما/ فنانة اتقنت الرسم بزوايا الكاميرا وتعلمت مهنة القنص للمشاهد بمهارة.. لتسجل بكاميراتها الذكية مفردات الحياة اليومية بكل ماتحفل به من موروث شعبي وأشياء جميلة.. زرناها في محلها الصغير الملاصق لدارها وهي منهمكة في عملها بتصوير وطبع الصور وبادرناها بالقول.. من أي محطة انطلقت بك عربة قطار التصوير؟ ـ ...

الفنان كاظم جبر العبودي: المسرح والتشكيل هما عمودا خيمتي الفنية

05 يوليو 2013
بواسطة في حوار مع (0) من التعليقات و 4591 مشاهدة
img

كتب:ماجد البلداوي/ ربما لم ينجح فنان مثل كاظم جبر العبودي بامتلاك أدواته بكل هذه الدقة والاتقان على إعادة تشكيل صورة الحياة ليمنحها قدرة على تفسير الأشياء وترجمة معطياتها لكي تحقق مايريد.. مثلما نجح كاظم جبر العبودي في وضع المفردات بإطار هذه الصورة الصحيح التي تجسد العملية الإبداعية بالمعنى الذي نعرفه... ولان العبودي يمتلك زمام هذه اللعبة.... فقد نجح وبشهادة المعنيين في الوقوف في صلب العملية التعبيرية كفن ينبغي النظر له من عدة زوايا.... والعبودي عرفناه فنانا تشكليا ومسرحيا أمتازت أعماله بالحبكة الفنية عبر اعمال التشكيلية بمختلف مدراسها وكذلك المسرحية على حد سواء.. ولعلني استذكر ماقاله ال...

ماهي حكاية عامل القير الذي أصبح بطلا للعالم!!

25 يونيو 2013
بواسطة في حوار مع (0) من التعليقات و 7261 مشاهدة
img

ماهي حكاية عامل القير الذي أصبح بطلا للعالم!! علي الكيار: تمسكا بالعراق رفضت مغريات الشهرة وحلاوة الدولارات   كتب / ماجد البلداوي:// عندما قررت الذهاب مع صديقي الرياضي فرحان عبد الحسن الموسوي ليدلني على دار بطل العالم في بناء الأجسام علي الكيار صاحب أفخم عضلات كونكريتية.. كنت على أتم الاستعداد للقاء جبل بشري كبير من جبال العراق الشماء.. وكنت قبل وصولي إلى الشقة التي يسكنها بالإيجار ضمن العمارات السكنية بمدينة العمارة أتوقع باني سألتقي رجلا من طراز خاص يمتلك من العضلات والهيكل الجسمي الكبير والشهرة الدولية مايجل حضوره متميزا في نواحي الحياة كافة.. فهو الأقوى والاصلب وهو الرجل الجبار/ ...

الفنان أحمد البياتي: تمثال المرأة الريفية يمثل صوت الأهوار المخنوق

23 يونيو 2013
بواسطة في حوار مع (1) من التعليقات و 4251 مشاهدة
img

حاوره : ماجد البلداوي/ انه فنان متعدد المواهب فهو إضافة الى كونه نحاتا ورساما وخزفيا فهو نجار وحداد وشاعر ونقاش وخياط وبناء وميكانيكي وحينما تدخل بيته تصاب بدهشة كبيرة عندما تجد ان كل شيء قد تحول الى قطعة منحوتة ابتداءً من مقبض الباب والشباك وانتهاء بسماعة الهاتف .. فغرفة الضيوف توزعت فيها اللوحات الزيتية والمائية وقطع السيراميك، وفي غرفة أخرى تجد اعمالا فخارية بأشكال مختلفة وغرفة ثالثة تحولت الى قاعة صغيرة تضم أدوات النحت وأعمالا نحتية وماكيتات لمشاريع فنية ونصب كبرى.. انها بحق مملكة فنية لمتاحف عجيبة تحكي تاريخا من مفردات الحياة اليومية.. وتظل تدور في هذه المملكة(البيت) فتبحث عن شيء تجلس ...

النحات الفطري عباس جابر: الطين هو سر التحولات الكبرى للإنسان

23 يونيو 2013
بواسطة في حوار مع (0) من التعليقات و 3386 مشاهدة
img

      حوار : ماجد البلداوي لم تكن قطع الطين التي كانت أصابعه الفنية تلهو بها منذ الطفولة وتبتكر مخلوقات طينية غريبة هي وحدها التي جعلت فناننا المبدع عباس جابر مولعا بتخليق الإشكال والدمى، ويمتلك كل هذه القدرة الفريدة في تطويع الطين والحجر وتحويله إلى كائنات حية تكاد أن تتحرك وتنطق، بل كانت هناك عدة عوامل أخرى بيئية وعائلية أثرت تأثيرا مباشرا في تكوين وتنمية هذه الموهبة التي زرعت في مخيلته الذكية فكرة الفن وهاجس النحت ودربت أصابعه على العناية بمادة الطين وأصول التعامل مع كتل الصخر التي أحالها إلى مخلوقات طيعة تستجيب بكل سهولة إلى ايعازاته وإيماءاته السحرية وحركة يديه الخفية. يقول عباس ج...

الشاعر والناقد عباس باني المالكي: التكتلات والرغبات الاجتماعية والمزاجية تجعل الواقع الثقافي مبعثر

22 يونيو 2013
بواسطة في حوار مع (1) من التعليقات و 2238 مشاهدة
img

  * هناك تكتلات لا تجمعها أي روابط ثقافية بل رغبات اجتماعية ومزاجات فردية تجعل الواقع الثقافي مبعثر * اجرى الحوار: ماجد البلداوي/  يعد الشاعر والناقد عباس باني المالكي من بين عدد قليل من الشعراء الذين تميزت نصوصهم بملامح خاصة طبعت صورة تكشف للمراقب قدرته على استكشاف مامستبطن من عمق التجربة الإبداعية التي أرادت أن تحرث لها موطئا في خارطة الإبداع لتوكد نموها في منطقة جديدة غير مأهولة... هكذا أجدها بالضبط. لذلك توجهنا بأسئلة خاصة الى الشاعر المالكي لكي يكشف لنا عبر أجوبته عن سر هذه التجربة. س:- تناول النقد مجموعتكم الثانية (التسول في حضرة الملك) بوجهات نظر متباينة, كيف تفسر ذلك؟ ج:...