أحدث التدوينات

[M]

مسلة الخوف

[M]

وداع ليس اخير

[M]

(محض أحلام )

[M]

(مناجاة)

[M]

(مسلة الخوف)

[M]

(حزن الفوانيس)

[M]

(ضياعات)

[M]

سعيا على القلب

[M]

قروي

[M]

الهاجـس

قصائد

16 أبريل 2013
بواسطة في غيوم ليست للمطر مع (0) من التعليقات و 1405 مشاهدة

لوحة7

قصائد

(1)

ماتبقى لي الآن

محض وريقات أذبلهن السفر

ماتبقى لي الآن

صوت أجش،

ودقات قلب تنوء بحمل المسافات

وهمهمة الشعر والذكريات.

ماتبقى هو القلق..،

البسملات..،

الرؤى..،

ومقاه لشاي المساءات،

والصحبة المتعبون

ماتبقى لي الآن

نزف وأغنية

ونشيد جنون.

(2)

لست أعمى لكي أتشبث بالضوء

هذا سطوعي،

وذي غيمتي ورصيف هواي،

لست غصنا لكي اوهن الطير

أو سندبادا لتعصف بي عربات البحار.

(غزل)

هكذا تظل مزروعا على خاصرة الأرض

منتظرا خطا الحبيبة التي

ودعها الدرب

ولامست أثوابها الرياح

منتظرا تظل تحصي ورق الأمطار

وقد نأت عنك

زوارق الماء

ولذة الغناء والموال

فها أنا طفلك ظل خائفا،

مدثرا بالمطر الناعم والأشجار

ولم أزل اغزل من عباءة الشمس

رداء من قصب

ومن ضفيرة الماء

قميصا من ذهب

مرتحلا احمل فانوس مساءاتي التي

أطفأها العزف على قارعة الطريق.يانجمة الضفاف والبيوت

إلى متى أظل مولعا في حلم الطائر

وهو يقتفي الأثر

إلى متى،

اسلخ جلد الأرض بالتجوال

وعند لجة التعب

إلى متى أفهرس النهار والمساء

وسادتي الصمت

وغربة الجسد

وهاانا طفلك ياسيدتي

أتعبه البكاء

متى ستفطمينني لقد كبرت الآن

وجاوزت خطاي رحلة التعب

لقد كبرت الآن، وارتفعت سنابلي

ومسها الماء

ـــ قلت، وقد تمزقت أشرعتي

ياأيها الصوت الذي أدركه الغناء،

وشاخ إذ جاوز سن الرشد

قلت معا حبيبتي

نحفر في كل جذوع هذه الأشجار

أسماءنا،

وننشد الآن معا أغنية للمطر النازل

للصباح

للنخيل

سنطلق النشيد ونفتح النوافذ

التي أوصدها الخريف

كي تدخل الرياح.

(هو)

أنت تصغي لدقات قلبك،

 

أو تعصر الوقت

 

تستنطق الكلمات العصيات،

 

تنسج خيط احتفالك بالريح،

 

والطين،

 

والخطوة المتعبة

 

أنت تصغي لدقات قلبك

 

هذا الذي أوهنته التفاصيل

 

لاالريح تعرف دربك

 

لاخطوات الحقائب

 

أو هكذا بهدوء بدأت

 

دونما ضجة وافتعال.

الموسوعة العالمية للشعر العربي

الاوسمة:
ماجد البلداوي

كتب بواسطة :

انشر الموضوع

RSS Digg Twitter StumbleUpon Delicious Technorati facebook reddit linkedin Google

مواضيع مشابهة

  • لاتوجد مواضيع مشابهة

أضف تعليق